الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية

الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية

الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية يبحث الكثير عن الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية، إن الغرض من تركيبة الأسنان هو الحصول على حل بديل للتخلص من المشاكل التي يواجهها المريض، بالإضافة إلى أن الأسنان الفورية لا تمثل حل سحري للحصول على أسنان جديدة بل هي طريقة علاجية للمرضى المسنين الذين يعانون من سقوط الأسنان المتكرر.

الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية

إن الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية فرق كبير، بالإضافة إلى أن عملية الالتئام في الزراعة الفورية سريعة بشكل واضح.

زراعة الأسنان الفورية

  • الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية تعتبر هذه العملية زراعة الأسنان الفورية سريعة وناجحة في آن واحد حيث يمكن للإنسان الحصول على سن جديد خلال جلسة واحدة فقط.
  • عملية زراعة الأسنان الفورية هي عملية غير مؤلمة، بالإضافة إلى أن نسبة حدوث المضاعفات السلبية بعد تركيب الأسنان هي نسبة ضئيلة جدا.
  • الحصول على ابتسامة جذابة ومذهلة بعد الانتهاء من تركيب الأسنان مباشرة.
  • التكلفة المطلوبة للزراعة الفورية هي تكلفة مناسبة بالرغم من التقنيات الحديثة المستخدمة أثناء تركيب الأسنان.
  • حماية اللثة وعظام الفك من الإصابة، إن عملية التركيب الفورية هي عملية بسيطة لا تعتمد على الجراحة بشكل عام.
  • المواد المستخدمة في الأسنان الفورية هي مواد آمنة متوافقة مع أنسجة الجسم الحيوية.
  • يتم إجراء عملية التركيب تحت إشراف عدد كبير من أطباء جراحة الفم.

زراعة الأسنان التقليدية

  • هي عملية يتم فيها زرع مسمار مصنوع من التيتانيوم في الفجوة الفارغة مع الانتظار فترة طويلة من الزمن حتى يلتئم العظم مع مسمار التيتانيوم.
  • تستغرق عملية زراعة الأسنان فترة طويلة من الوقت قد تمتد إلى أشهر.
  • يحتاج المريض فقط بعد تركيب الأسنان التقليدية إلى تنظيفها بشكل يومي.
  • تعتبر الأسنان التقليدية أسنان صلبة وقوية مشابهة للأسنان الطبيعية.
  • يحتاج المريض إلى ارتداء تركيبة متحركة لفترة مؤقتة حتى يشفى المريض تماما ويستطيع استعماله أسنانه الجديدة في المضغ والكلام.

الشروط المطلوبة قبل الخضوع لعملية زراعة الأسنان الفورية

الشروط المطلوبة قبل الخضوع لعملية زراعة الأسنان الفورية

لا يمكن زراعة الأسنان الفورية في حالة عدم توفر أحد هذه الشروط الأساسية و هي ايضا من بين الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية.

  • سلامة عظام الفك بأكملها، إن العظام القوية المتينة أمر ضروري لتثبيت المسمار في العظام.
  • اللثة الصحية السليمة الخالية من الالتهابات أو الإصابات، كما أن نزيف اللثة باستمرار أمر يؤثر على عملية تركيب الأسنان الفورية.
  • تحديد عدد الأسنان المطلوب زرعها، عدد الفجوات الموجودة في الفم، نوعية الأسنان المستخدمة وحجم كل سن.
  • في بعض الحالات يقوم الطبيب بزرع أجزاء من العظام وتركها أسبوعين حتى يتعافى المريض تمام ثم يبدأ في عملية زرع الأسنان.
  • هناك فئة معينة من الأشخاص الذين يحتاجون إلى عناية مكثفة قبل وبعد تركيب الأسنان، من أبرز هذه الفئة مرضى السكري.
  • زراعة الأسنان لا تناسب المرضى الذين يعانون من هشاشة العظام وذلك لأن نسبة الالتئام  نسبة ضئيلة جدا.
  • أن لا يعاني المريض من الأمراض المزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم.

الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية من حيث السلبيات

الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية لكل عملية مميزات وعيوب، إن السلبيات الموجودة بزراعة الأسنان الفورية ضئيلة جدا مقارنة بتركيب الأسنان التقليدية لذا فإن الفرق الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية من ناحية السلبيات.

  • قد تتأثر في بعض الحالات الأسنان الموجودة بجانب الأسنان الفورية، يلاحظ المريض تحرك الأسنان الطبيعية التي تؤدي إلى تكوين فجوات على المدى البعيد.
  • التصاق الطعام على سطح الأسنان الحديدة قد يعرضها إلى التسوس في حالة إهمالها وعدم الاعتناء بها.
  • يلاحظ المريض وجود تغييرات في عملية مضغ الطعام بسبب ازدحام الفم بالأسنان، تحتاج هذه العملية إلى فترة زمنية حتى يتكيف بشكل تدريجي.
  • تغيير شكل الفك أو الفم من الخارج، هذه الأعراض نادرة واحتمالية حدوثها لا يزيد عن 4%.
  • عملية زراعة الأسنان التقليدية مؤلمة للغاية فهي عملية جراحية يقم فيها الطبيب بعمل شق جراحي لتركيب السن.
  • نسبة حدوث الالتهابات أو الإصابات بعد زراعة الأسنان التقليدية عالية مقارنة بالأسنان الفورية الغير مؤلمة.
  • يعاني المريض مشاكل في مضغ الطعام بعد تركيب الأسنان التقليدية بسبب حجم الأسنان الغير متناسقة.
  • تكلفة زراعة الأسنان التقليدية عالية مقارنة بالزراعة الفورية التي لها تكلفة مناسبة ونتيجة مناسبة.

ما هي خطوات زراعة الأسنان التقليدية والفورية

خطوات زراعة الأسنان التقليدية والفورية

بعد معرفتنا بالفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية ، الان قبل التعرف على خطوات زراعة الأسنان، حيث انه سيطلب الطبيب عدة فحوصات من المريض وتصوير أشعة على الفك وذلك من أجل الإطلاع على كثافة عظام الفك.

الخطوة الأولى

  • يقوم الطبيب بحقن إبرة مخدرة حتى لا يشعر المريض بأي ألم أثناء العلاج.
  • يقوم الطبيب بفحص تجويف الفم ثم القيام بعمل خطة علاجية مناسبة لحالة المريض.
  • تنظيف تجويف الفم بأكمله والتخلص من الأنسجة التالفة والضروس المتآكلة للحصول على فك مناسب لزراعة الأسنان الجديدة.

الخطوة الثانية

  • يستخدم الطبيب أجهزة الحفر من أجل القيام بثبيت مسمار العظم، هذا المسمار مصنوع من المعدن المقاوم للصدأ.
  • يمثل المسمار الطبي قاعدة أساسية لتثبيت بقية أجزاء السن عليه.
  • بعد الانتهاء من تثبيت مسمار العظم، يترك الطبيب المريض ثلاثة أيام حتى يتعافى يلتئم مكان المسمار بشكل صحيح.

الخطوة الثالثة

  • في هذه الخطوة يقوم الطبيب بالإطلاع على حالة الفك بعد تثبيت مسمار العظم استعداد لتثبيت الجزء العلوي من السن.
  • يقوم الطبيب بوضع الغطاء الخارجي من السن وتثبيته باستخدام مواد لاصقة طبية.
  • في بعض الحالات، يقوم الطبيب بتثبيت السطح الخارجي في نفس يوم زراعة المسمار، هذه الخطوة مناسبة للأشخاص لديهم عظام قوية ومتينة.

تعليمات العناية بالفم والأسنان بعد تركيب الأسنان الفورية أو التقليدية

إن التئام الأسنان الفورية تستغرق حوالي ثلاثة أيام فقط على عكس الزراعة التقليدية التي تحتاج إلى وقت طويل والذي يعد هذا الشيء من أهم الفرق بين زراعة الأسنان التقليدية والفورية، و في خلال هذه الفترة لابد من العناية بالفم والأسنان.

  • الضغط على قطعة من القطن الطبي أو الشاش الطبي لمدة ساعة واحدة فقط عند الخروج من عيادة الأسنان.
  • الالتزام بتناول الأطعمة السائلة والرطبة لمدة أسبوع على الأقل بعد عملية زراعة الأسنان.
  • الحفاظ على تنظيف الأسنان باستعمال المعجون الطبي الخالي من الألوان والنكهات.
  • التعامل بلطف مع الفك عند مضغ الطعام عليه مع مراعاة شرب السوائل الفاترة إن أمكن.
  • تنظيف الأسنان بعد تناول الطعام باستخدام الخيط الطبي المعقم لتجنب تراكم بقايا الطعام.
  • المتابعة الدورية مع الطبيب الأخصائي بشكل دوري حتى تستقر حالة الفم بشكل تام.
  • الابتعاد عن السكريات والأطعمة الحارة بعد زراعة الأسنان لتجنب تهيج أنسجة الفم الحساسة.
  • استخدام فرشاة الأسنان ذو الشعيرات الناعمة لتقليل الإصابات أثناء فترة التعافي والتئام الفك.
  • الابتعاد عن مضغ الأطعمة الصلبة التي يمكن أن تعرض الأسنان إلى الكسر، هذه العملية مؤقتة وبعد التعافي يمكن للمريض تناول جميع الأطعمة بحرية.
  • استعمال مضادات الالتهاب الطبية التي يصفها الطبيب بعد زراعة الأسنان لتخفيف الوجع قدر الإمكان.
  • استعمال كمادات الثلج في حالة وجود تورم بعد تركيب الأسنان، تساعد كمادات الثلج على التقليل من تقلص التورم وتخفيف الألم.
  • الابتعاد عن بذل مجهود بعد تركيب الأسنان.
  • الإقلاع عن التدخين لمدة أسبوع على الأقل إن أمكن.
  • تجنب لمس منطقة زرع الأسنان باليدين منعا لانتشار العدوى أو حدوث التهاب في منطقة الأسنان.

الخاتمة

بعد نهاية موضوع الفرق بين زراعة الأسنان الفورية والتقليدية، نستنتج أن عملية زراعة الأسنان هو الحل الوحيد للمستخدم للحصول على طريقة بديلة للأسنان الطبيعية المفقودة ولكن بشرط الحفاظ على نظافتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

× تواصل معنا عبر الواتس أب