تسوس الأسنان الأمامية

تسوس الأسنان الأمامية

تسوس الأسنان الأمامية يعرف تسوس الأسنان الأمامية بأنه حدوث ضرر دائم في الأسنان الأمامية، والذي قد يظهر في صورة فتحات أو ثقوب على السطح الخارجي للأسنان، ويعد من أسوء المشاكل التي من الممكن أن تواجه المريض لأنه تؤثر علي الاسنان وظيفيا، وجماليا.

تسوس الأسنان الأمامية

يظهر تسوس الأسنان في البداية في صورة ثقوب على سطح الأسنان الخارجي، وفي حالة عدم اللجوء إلى الطبيب لعلاجها فإنه ينجم عنها الكثير من المشاكل في الأسنان، ولتجنب هذه المشاكل يجب التعرف على أسباب  تسوس الأسنان الأمامية والتي تتمثل في الآتي:

بالنسبة إلى الاطفال الذين يستخدمون زجاجات فيمن يقل عمرهم عن 5 سنوات، وجدت دراسة تم اعدادها من قبل الصحة العامة في انجلترا، أن حوالي 5.1 من هؤلاء الأطفال في هذا العمر مصابين بتسوس في الأسنان على الاقل في سنة واحدة، خصوصا في القواطع، واوضحت الدراسة أن السبب الرئيسي لحدوث التسوس هو استخدام الزجاجات التي تحتوي على مشروبات مليئة بكميات كبيرة من السكر، وتناولها خلال اليوم، أو قبل النوم، ويعرف هذا التسوس بإسم تسوس الزجاجة.

أما بالنسبة إلى المراهقين، فإن تسوس الأسنان الأمامية ينجم عن تناول الحلوى، والأطعمة الغير صحية، والاكثار من المشروبات السكرية، بالإضافة إلى عدم الاهتمام بالحفاظ على نظافة الأسنان.

فقدان المعادن المهمة للحفاظ على صحة الأسنان، مثل معدن الفلورايد، فعدم الاهتمام بغسل الأسنان يوميا، على الاقل مرتين في اليوم، وخصوصا قبل النوم مباشرة، يؤدي إلى تراكم البكتيريا في الفم على بقايا الطعام، وبمرور الوقت تتسبب في حدوث تسوس الأسنان الأمامية.

عوامل خطر الإصابة بتسوس الأسنان الأمامية

عوامل خطر الإصابة بتسوس الأسنان الأمامية

هناك بعض العوامل التي تجعل الأسنان أكثر عرضة للتسوس، وهذه العوامل تتمثل في الآتي:

1 موقع الأسنان: يؤثر موقع السن على زيادة فرصة حدوث تسوس الأسنان، فالأسنان الخلفية أكثر عرضة لحدوث تسوس الأسنان من الأسنان الأمامية، وذلك نظرا لانها تحتوي على تشققات وحفر، والتي تجعل من السهل تراكم بقايا الطعام بها، بالإضافة إلى أنه من الصعب تنظيفها.

2- نوعية الطعام: بالطبع نوع الطعام او المشروب الذي تتناوله يؤثر على فرص حدوث التسوس، فالمشروبات الغازية، الحليب، الايس كريم، والمشروبات التي تحتوي على السكر، تلتصق على سطح الأسنان لفترات طويلة، مما يزيد من فرص حدوث تسوس الأسنان بمرور الوقت، وذلك على خلاف الاطعمة الاخرى التي لا تلتصق بالاسنان.

3- الأكثار من الأطعمة والمشروبات الغير صحية: هذه النوعية من الأطعمة والمشروبات تزيد من فرص تراكم البكتيريا في الفم، والتي تتراكم على بقايا الطعام الموجود بالفم، وتنتج كميات كبيرة من الأحماض، والتي تسبب تآكل مينا الأسنان، وخصوصا عند تناولها بكثرة على مدار اليوم.

4- الرضاعة خلال فترة النوم: عند تناول الطفل زجاجات الرضاعة التي تحتوي على الحليب أو العصائر، وغيرها فإنها تبقى في الفم وعلى الاسنان طوال فترة النوم، والذي قد يتسبب في حدوث تسوس زجاجات الرضاعة، وبالمثل عندما يتناول الطفل المشروبات السكرية على مدار اليوم في هذه الزجاجات.

5- عدم الاهتمام بتنظيف الأسنان باستخدام معجون الأسنان المحتوي على الفلورايد: فالفلورايد من المعادن الأساسية التي تعمل على منع حدوث تسوس الأسنان، ويمكن الحصول عليها بكل سهولة عن طريق غسل الأسنان بمعجون الأسنان المحتوي على فلورايد، أو عن طريق تناول الماء الذي يضاف إليه الفلورايد بنسب محددة.

6- العمر: إن الأطفال وكبار السن من أكثر الأشخاص المعرضين للإصابة بمشاكل في الأسنان، فالاطفال يتناولون الحلوى والمشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر بكثرة، وكبار السن قد يتناولون بعض الادوية التي تؤثر على الاسنان، نتيجة التقليل من اللعاب في الفم.

7- حدوث جفاف الفم: يحدث جفاف الفم عادة نتيجة قلة كمية اللعاب، فلكي يتم التخلص من بقايا الطعام الموجودة في الفم يجب أن يقوم اللعاب بتحريكه نحو البلعوم، ولكن في حالة قلة كمية اللعاب، تجد  أن بقايا لطعام تتراكم في الفم، ويترا كم عليها البكتيريا، وتتسبب في وجود الاحماض التي تسب تسوس الأسنان، وقد تحدث قلة افراز اللعاب نتيجة تناول بعض الادوية، أو نتيجة التعرض لاشعة في الرقبة او الراس، أو التعرض للعلاج الكيماوي.

8- تأكل حشو الأسنان: مع مرور الوقت يحدث تأكل لحشو الأسنان، نتيجة لضعفها وتحللها، مما يتسبب في وجود فراغات في الأسنان، والتي يتراكم بها الطعام مسببا في النهاية حدوث تسوس الأسنان الأمامية.

9- حرقة المعدة: قد يتسبب ارتجاع حمض المعدة إلى الفم، إلى تأكل مينا الاسنان، فحمض المعدة من الاحماض التي تتسبب في تأكل الاسنان وضعفها بمرور الوقت.

مضاعفات تسوس الأسنان الأمامية

تسوس الأسنان من الأمور الشائعة بين الكثير من المرضى، سواء في الأطفال بالاسنان اللبنية، أو في الكبار في الأسنان الدائمة، وحدوث تسوس الأسنان يسبب العديد من المضاعفات التي قد تصل إلى التالي:

  • الشعور بألم شديد في الأسنان قد يصعب تحمله.
  • حدوث خراج الأسنان.
  • حدوث صديد أو تورم في اللثة المحيطة بالسن المصابة بتسوس الأسنان.
  • حدوث تلف أو كسر في الأسنان.
  • حدوث خلل في وظيفة الأسنان الأساسية وهي المضغ، ووظيفة الأسنان الجمالية، بالنسبة إلى تسوس الأسنان الأمامية.
  • من الممكن نتيجة فقدان الأسنان، أن يحدث تغيير في موقع الأسنان في الفك.
  • نتيجة الشعور بالألم أو نتيجة فقدان وظيفة المضغ، قد يحدث مشاكل في التغذية، والتي قد تؤدي إلى فقدان الوزن بمرور الوقت.

الوقاية من حدوث تسوس الأسنان الأمامية

الوقاية-من-حدوث-تسوس-الأسنان-الأمامية

لكي تساهم في الحفاظ على الأسنان من التسوس يجب الاهتمام بها جيدا كبقية أعضاء الجسم، وذلك من خلال اتباع الارشادات التالية:

  • من اهم الطرق التي يمكن من خلالها التقليل من فرص حدوث تسوس الأسنان الأمامية هو الاهتمام بغسل الأسنان باستخدام معجون الاسنان، والفرشاة، مرتين يوميا، واستخدام غسول الفم للتأكد من نظافة الفم جيدا، مع استخدام الخيط في التخلص من بقايا الطعام التي قد تتراكم بين الأسنان بمرور الوقت، وذلك على الاقل مرة واحدة يوميا.
  • زيارة طبيب الأسنان بصورة دورية للاطمئنان على صحة الاسنان، والتأكد من خلوها من اي مشاكل، واكشاف مشاكل الاسنان بصورة مبكرة، والعمل على علاجها.
  • استخدام ما يعرف باسم الختام السني، هذا الختام عبارة عن طلاء يتم وضعه على التجاويف والشقوق التي قد تتواجد في الاسنان، وبالتالي تحمي الاسنان من تراكم الطعام بها، وتقلل من فرص حدوث تسوس الأسنان الأمامية، وينصح بها لدى الاطفال خصوصا في سن الدراسة.
  • الشرب من مياه الصنبور، فعادة ما تحتوي المياه العامة على نسب محددة من مادة الفلورايد، والتي تساهم في التقليل من فرص حدوث تسوس الأسنان الأمامية بشكل كبير.
  • التقليل من الأطعمة الغير صحية، والمشروبات الغازية او المشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر، فلها ضرر كبير على صحة الفم والأسنان، بالإضافة إلى ضررها على الصحة العامة، واستبدالها بالأطعمة الصحية كالفواكه والخضروات المليئة بالفوائد المطلوبة لصحة الفم والأسنان.
  • في حالة عدم حصولك على الكميات المطلوبة من الفلورايد يوميا من مياه الشرب، يمكنك الحصول عليها عبر العلاج بالفلورايد الذي يوفره لك طبيب الأسنان في العيادة، ولكن يجب اللجوء إلى هذه الطرق فقط وفقا لارشادات طبيب الأسنان.

الخاتمة

وفي نهاية موضوعنا، نستنتج أن تسوس الأسنان الأمامية يحدث نتيجة الإهمال في تنظيف الاسنان والعناية بها، وتناولنا خلال هذا المقال طرق تجنبها وأسباب حدوثها، وعوامل الخطر التي تدل على إمكانية حدوث تسوس الأسنان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

× تواصل معنا عبر الواتس أب